التخطي إلى المحتوى

لاقت عارض الموضة الكويتية نهى نبيل العديد من الانتقادات، وذلك من أجل مخالفتها لنظام وقانون الحجر المنزلي، فبرغم التحذيرات الشديدة من قبل وزارة الصحة الكويتية، قامت نهي نبيل بالخروج من المنزل من أجل تصوير إعلاناتها، كما أنها قامت بالتبرع بالدم، حيث قامت بنشر صورة لها مع طاقم بنك الدم عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

طالب العديد من المغردين على مواقع التواصل الاجتماعي بمعاقبة نهى نبيل علي استهتارها بحياة الناس، خاصة أنها لم تقم بإجراء فحص فيروس كورونا حتى الآن، كما أنها كانت منذ فترة بين جنيف وباريس.

قامت وزارة الداخلية الكويتية بإصدار بيان ينص على أنه تم احتجاز مواطنة كويتية داخل الحجر الصحي، وذلك لأنها خالفت تعليمات ونظام الحجر المنزلي الذي تم تطبيقه كإجراء وقائي من فيروس كورونا، كما أنها قامت بنشر فيديو لها على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر عدم التزامها واهتمامها بالتعليمات.

أكد نايف الشمري الصحفي الكويتي أن المذكورة في البيان السابق هي عارضة الموضة الكويتية نهى نبيل، وذلك بالرغم من أن البيان لم يوضح من المذكورة فيه، كما أكد العديد من مغردي مواقع التواصل الاجتماعي أن نهى نبيل هي المقصودة بالبيان.

نشرت نهى نبيل عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي توتير وسناب شات:” لقد تلقيت بلاغا من الحكومة الكويتية من أجل إجراء فحص فيروس كورونا، وذلك كإجراء احترازي فقط”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *