شخصياتمنوعات

من هو أبو لؤلؤة عند الشيعة

أبو اللؤلؤة يعتبر شخصية بارزة ومهمة في المجتمع الشيعي. كان يعرف أيضا باسم فيروز النهاوندي، وذلك نسبة إلى ابنته. على الرغم من عدم وجود سجل لأي إنجازات أو تضحيات قام بها خلال حياته، فإن العديد من الشيعة يطلقون عليه الاحترام والتقدير. باستثناء مشاركته في قتل عمر بن الخطاب، سنتعرف على شخصيته بشكل أكثر تفصيلا في النص التالي.

من هو أبو لؤلؤة عند الشيعة

ومن ثم، أسر المسلمون. هذا الشخص الذي عرف باسم فيروز النهاوندي، أو بمسمى فيروز، في حين كناه أبو لؤلؤة المجوسي. يقال له هكذا نسبة إلى ابنته، قاتل أبو لؤلؤة عمر بن الخطاب. ودهس تحت ركاب الروم، ثم أسره بعد ذلك من جانب المسلمين.

وفي السنة الحجرية الحادية والعشرين، تم أسره ونقله إلى المدينة المنورة، كما كان أبو لؤلؤة مملوكا للمغيرة بن شعبة.
ويعتبر المسلمون أنه لم يسلم بما فيه الكفاية، وأنه جناة لأنه قتل عمر بن الخطاب، بينما يعتبره الشيعة بطلا مسلما مبشرا بالجنة.
يعتبر الشيعة المؤمنين الذين يؤيدون عليا، ويقال أنه قد تم تطبيق عقوبة القتل عليه في المدينة، ولكن هناك اختلاف فيما يتعلق بموقع قبره.

كيف مات أبو لؤلؤة عند الشيعة

توجد اختلافات فيما يتعلق بوفاة أبو لؤلؤة بين الشيعة، ولكن من بين الروايات المتداولة والأكثر منطقية، يقال أنه توفي بالانتحار عندما ألقى عليه عبد الرحمن بن عوف الرداء، وهذا بعد أن طعنه أبو لؤلؤة.

تعرض ثلاثة عشر فردا لحادث؛ حيث تم قتل ستة منهم وتعاني ستة أشخاص آخرين من جروح خطيرة. وفي ذلك الوقت، عثر على الرداء الذي تم رميه.
تلقى إحساسا بأن حياته مهددة بالقتل، إلا أنه سبق الجميع وقرر أن يطعن نفسه. وفي قصة أخرى، تم تنفيذ عقوبة الإعدام في المدينة المنورة لاستئصاله على يد عمر بن الخطاب.

هل أسلم أبو لؤلؤة المجوسي

لم يتم ذكر دليل قاطع يؤكد إسلام أبو لؤلؤة الذي أقدم على قتل عمر بن الخطاب. وتأتي دلالة ذلك عندما سألت عمر بن الخطاب عنه، فأجاب بالقول “الحمد لله الذي لم يجعل قاتلي يحاجني عند الله بسجدة”، يعني أنه لم يكن مسلما يصلي.

في حين يعتقد الشيعة أن المذهب الشيعي هو المذهب المبشر بالدخول إلى الجنة، واتفق أهل السنة والجماعة على أنهم يعتبرون المذهب الشيعي منافقا والذي قد قتل العديد من الأشخاص.
كان أبو لؤلؤة من الطائفة المجوسية، وكان يقدس النار، ولذلك قرر الانتحار خوفا من أن يقتل على يدي أحد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى